Obteniu més informació sobre la meva experiència amb un part natural després de dues cesàries

Samar Samy
la meva experiència
Samar SamyComprovat per Mostafa Ahmed8 de gener de 2023Última actualització: fa 5 mesos

La meva experiència va ser un part normal després de dues cesàries

تعد الولادة الطبيعية بعد القيصرية تجربة ممكنة وناجحة للعديد من النساء. وسنلقي نظرة على قصة نجاح إحدى السيدات اللائي واجهن تحدي الولادة الطبيعية بعد إجراء قيصريتين سابقتين.

La meva experiència amb el part natural després de dues cesàries:

اسماء هي سيدة شابة تشارك تجربتها الملهمة. وبدأت قصتها الملهمة في وضع طفلين عن طريق القيصرية، ولكنها قررت أن تستكشف إمكانية الولادة الطبيعية بعد ذلك. استشارت طبيبها الخاص، وتلقت منه تأكيدًا بأنه من الممكن إجراء الولادة الطبيعية بعد قيصريتين، بشرط أن يكون هناك فترة مناسبة بين العمليتين.

إحدى الدراسات العلمية أكدت أن نسبة نجاح الولادة الطبيعية بعد قيصريتين تصل إلى 70 بالمائة. وبناءً على تجربة أسماء وآلاف النساء الأخريات الذين نجحوا في الولادة الطبيعية بعد قيصريتين، يمكن القول بأن النسبة في الواقع قد تكون أعلى.

لكن ما هي المدة المناسبة بين القيصريتين والولادة الطبيعية؟ حسب المراجعة الطبية، فإنه يُفضل أن يكون هناك فترة تتراوح بين 18 إلى 24 شهرًا بين العمليتين. هذه الفترة تعطي الجسم الفرصة لشفاء الجروح الناجمة عن العملية القيصرية بشكل كامل.

També hi ha altres factors que s'han de tenir en compte abans de prendre la decisió de tenir un part natural després d'una cesària, com ara l'estat de salut de la mare i el fill, la història de l'embaràs anterior i les indicacions dels metges tractants.

تجربة أسماء تعكس التحدِّي والعزيمة وتخطِّي الصعاب. وهي تشجع النساء اللائي خضعن لقيصريتين سابقتين على استشارة أطباءهن لتقييم إمكانية الولادة الطبيعية في حالة حمل مستقبلي. إن تحويل القيصرية إلى ولادة طبيعية يمكن أن يوفر العديد من الفوائد للأم والطفل.

És possible un part natural després de la segona cesària?

  1. العدد المناسب لعمليات القيصرية: يعتبر العدد المناسب لعمليات الولادة القيصرية هو عامل مهم في النظر إلى إمكانية الولادة الطبيعية بعد القيصرية. ففي حال تم إجراء عمليتين قيصريتين سابقتين، قد لا يعرضكِ معظم مقدمي الرعاية الصحية للولادة الطبيعية التالية.
  2. La possibilitat d'un part natural després d'una cesària: encara que no hi ha inevitable un segon part per cesària després de la primera cesària, és possible que una dona recorre a un part natural la segona vegada si és capaç de fer-ho i no es va produir cap ruptura uterina durant l'embaràs anterior.
  3. مضاعفات الولادة الطبيعية بعد القيصرية: أظهرت الدراسات أن هناك نسبة ضئيلة من النساء اللواتي قررن الولادة الطبيعية بعد ولادة قيصرية سابقة (حوالي 2%) تعرضن لمضاعفات خطيرة مثل تمزق الرحم أو النزيف أو العدوى. ومع ذلك، تظهر النتائج أيضًا أن تكرار نجاح الولادة الطبيعية مع زيادة عدد الولادات السابقة من المهبل بعد القيصرية.
  4. التوجيهات الطبية: يعتمد قرار الولادة الطبيعية بعد القيصرية على توجيهات طبيبك وتقديره لحالتك الصحية وتاريخك الطبي. يجب عليك التشاور مع طبيبك للحصول على النصيحة الأفضل والأكثر مناسبة لحالتك.

باختصار، يمكن أن تكون الولادة الطبيعية ممكنة بعد القيصرية الثانية، ولكن هذا يعتمد على العوامل الشخصية والطبية لكل امرأة. من الأهمية بمكان مراجعة طبيبك والحصول على توجيهاته قبل اتخاذ قرارك النهائي.

La meva experiència va ser un part normal després de dues cesàries

Quantes vegades es queda embarassada una dona nascuda per cesària?

العديد من النساء يتساءلن حول عدد العمليات القيصرية التي يمكن للرحم تحملها بأمان. هنا سنناقش هذا الموضوع بالتفصيل لتوضيح الأمور.

  1. تختلف قدرة الرحم على التحمل من امرأة إلى أخرى: يجب أن نفهم أن كل امرأة فريدة في قدرتها على تكرار العملية القيصرية. تعتمد القدرة على عوامل مختلفة مثل سمك ومرونة الرحم وصحة الأنسجة المحيطة به.
  2. Naturalesa del part anterior: si la dona va tenir una cesària prèvia i l'úter estava ferm i gruixut després de l'operació, es poden repetir les cesàries fins a unes 7 vegades.
  3. ضعف عضلة الرحم: قد يحدث ضعف في عضلة الرحم في أي وقت نتيجة لعدة عوامل مثل التمدد المفرط للرحم أو وجود مشاكل صحية. في حالة تلك النساء، يمكن أن يكون العدد المناسب للعمليات القيصرية أقل من 3.
  4. تأثير عدد العمليات القيصرية على الولادات المستقبلية: يجب أيضًا الأخذ بعين الاعتبار أن عدد العمليات القيصرية التي خضعت لها قد يؤثر على خيارات الولادة المستقبلية. على سبيل المثال، لا يُنصح بمخاض طبيعي بعد ثلاث عمليات قيصرية سابقة أو أكثر.
  5. استشارة الطبيب: ينبغي على المرأة الحامل أن تستشير طبيبها حول قدرة رحمها على التحمل وكم مرة يمكنها تكرار العملية القيصرية. يعتمد الأطباء على التقييم الشخصي والتاريخ الصحي للمرأة لاتخاذ القرار المناسب.
  6. السلامة والأمان: تعود الأمانة الكاملة لتحديد عدد العمليات القيصرية السابقة إلى الأطباء المعالجين. عندما يتم تنفيذ الولادة القيصرية في الأسبوع 38 وفقًا لتوصية الأطباء واستنادًا إلى حالة الحمل وتوصيات الطبيب المعالج، فإنها تعتبر عملية آمنة بشكل عام.

La decisió de repetir la cesària s'ha de basar en la consulta amb el metge tractant i en l'avaluació personal de l'estat de l'embaràs i de la salut de la mare, tenint en compte que cada cas és únic.

S'obre la mateixa ferida a la segona cesària?

Ferida oberta a la primera cesària
عادةً ما يتم فتح جرح في القيصرية الأولى للمرأة، وتكون موجودة في منطقة البطن والرحم. قد يكون هذا الجرح أفقيًا وطوله يتراوح بين أربعة إلى خمسة سنتيمترات. وفي العادة، يلجأ الأطباء إلى استخدام نفس الجرح في حالة القيصرية الثانية، مع إجراء تغييرات طفيفة في موقع الجرح لتجنب المضاعفات.

Recurrència de la ferida a la segona cesària
عندما يتعلق الأمر بالقيصرية الثانية، فإن الجرح السابق في معظم الحالات سيتم فتحه مرة أخرى من قبل الطبيب. هذا ينطبق خصوصًا عندما يكون الجرح السابق قد شفي تمامًا ويكون جاهزًا للفتح مرة أخرى. يتم توجيه الجرح للأعلى قليلاً عن الجرح السابق لتجنب المشاكل المحتملة.

No obris la mateixa ferida:
قد يواجه الأطباء حالات نادرة حيث يكون من الأفضل عدم فتح نفس الجرح في القيصرية الثانية. يتم ذلك في حالات تكون النسيج الجلدي والجرح السابق غير قادرين على تحمل عملية القطع والتجهيز مرة أخرى. في هذه الحالات، قد يقوم الأطباء بعمل جرح جديد في مكان مختلف.

Precaucions preses pels metges:
يعمل الأطباء على تقديم الرعاية المناسبة للأم في حالة القيصرية الثانية، بما في ذلك متابعة جروح الولادة القيصرية السابقة بعناية. يعتبر مراعاة فترة التعافي وعدم إجهاد الجسم أمرًا هاماً لضمان شفاء الجرح بشكل جيد بعد الولادة.

Cesària, quines són les causes i tenen complicacions? | Medicina

La segona cesària és més difícil que la primera?

  1. Recuperació més fàcil:
    خضوع المرأة للولادة القيصرية للمرة الثانية عادة ما يكون تعافيها أسهل بكثير من المرة الأولى. يختفي الضغط النفسي والقلق المستمر الذي قد يكون لديها في المرة الأولى، مما يساهم في تجربة أكثر راحة وسهولة لها.
  2. No et preocupis per l'esforç:
    بعد الولادة القيصرية الأولى، قد يعاني النساء من الخوف والقلق من مجهود الولادة القيصرية نفسها في المرة الثانية. ومع ذلك، ومن خلال الخضوع للعملية القيصرية من قبل، يصبح لديهن فهم أفضل للعملية والتوقعات، مما يقلل من القلق والتوتر.
  3. Obstacles i dolors:
    لا يوجد فرق بين صعوبات الولادة القيصرية الأولى والثانية. كل منهما لا يخلو من المعوقات والآلام المرتبطة بهذه العملية الجراحية. ومع ذلك، تختلف درجة الألم والتعقيدات الناتجة عن التجربة الشخصية وظروف الحالة.
  4. Factors que influeixen:
    قد يتأثر الألم بنوع التخدير المستخدم خلال العملية، حيث أن التخدير النصفي قد يزيد من الألم بعد الولادة القيصرية. ومن المهم الاستشارة بشأن هذه العوامل مع الفريق الطبي المعالج.
  5. Embaràs de bessons:
    Si és el vostre segon embaràs amb bessons, probablement es preferirà una cesària, ja que el tipus de part és millor a causa de la facilitat de respiració i el risc de part vaginal amb un embaràs de bessons.

على الرغم من ذلك، فإن القرار النهائي بشأن إجراء الولادة القيصرية للمرة الثانية يعتمد على ظروف كل امرأة وتوصية الأطباء. يحب استشارة الفريق الطبي المختص للحصول على التوجيه الأمثل في هذه الحالة.

باختصار، هناك عوامل عديدة تحدد صعوبة وتعقيد الولادة القيصرية الثانية، ولا يمكن الجزم بأنها أصعب من الأولى بشكل عام. الأمر يعتمد على العوامل الشخصية وظروف الحالة وإرشادات الفريق الطبي.

Quan torna l'úter a la seva mida normal després d'una cesària?

بعد الولادة القيصرية، يحتاج الرحم إلى وقت للتعافي والعودة إلى حجمه الطبيعي. قد تؤثر العملية القيصرية على وقت انقباض الرحم وعودته إلى الحجم الطبيعي بشكل أطول من الولادة الطبيعية. هنا سنلقي نظرة على متى يعود الرحم إلى حجمه الطبيعي بعد الولادة القيصرية.

  1. després del naixement:
    بعد أسبوعين من الولادة القيصرية، يعود الرحم إلى حجمه الطبيعي تقريبًا. في هذه المرحلة، قد تشعر الأم بتقلصات والم في الرحم حيث يعود إلى حجمه الطبيعي.
  2. Després de 4 setmanes:
    عادةً ما يستغرق الرحم حوالي 4 أسابيع للعودة إلى حجمه الطبيعي بعد الولادة القيصرية. في هذه الفترة، يتواصل تقلص الرحم للعودة إلى وضعه العادي.
  3. Després de 6 setmanes:
    يمكن أن يستغرق الرحم حوالي 6 أسابيع للعودة تمامًا إلى حجمه الطبيعي الذي كان عليه قبل الولادة. هذه الفترة تعتبر طبيعية وتختلف من امرأة لأخرى.
  4. Conseqüències:
    قد يشعر النساء بتقلصات الرحم أو “الآلام اللاحقة” بعد الولادة القيصرية. هذه التقلصات تحدث عندما يتقلص الرحم ويعود إلى حجمه الطبيعي. قد تستمر هذه التقلصات لعدة أيام بعد الولادة.
  5. Tornar al pes normal:
    أن عودة البطن إلى حجمه الطبيعي يمكن أن تستغرق وقتًا أطول من عودة الرحم إلى حجمه الطبيعي. قد تحتاج الأم إلى وقت لاستعادة اللياقة البدنية والعودة إلى وزنها الطبيعي.

قد يكون من المفيد استشارة أخصائي النسائية والولادة للحصول على توجيهات ونصائح حول التعافي بعد الولادة القيصرية. يُنصح بالراحة الكافية واتباع نظام غذائي صحي وممارسة الرياضة بعد استشارة الطبيب.

Quant dura la segona cesària?

تُعتبر العملية القيصرية الثانية من العمليات الجراحية السريعة والتي لا تستغرق وقتاً طويلاً. ففي العادة، تستغرق العملية ما بين 45 دقيقة وساعة. وتُشمل هذه الفترة إجراءات فتح البطن والرحم، وإخراج الجنين، وإغلاق الجروح. ويُفضل أن تستمر فترة إخراج الجنين نحو 10 دقائق أو أقل.

مدة شفاء العملية القيصرية تتراوح عادةً بين 4 إلى 6 أسابيع، ومع ذلك، يمكن أن تختلف هذه المدة من امرأة لأخرى. قد يستغرق شفاء العملية القيصرية مدة تصل إلى ثمانية أسابيع في حالات نادرة. ويعتمد ذلك على عوامل مثل الصحة العامة للأم ووجود أي مضاعفات محتملة بعد العملية.

من المهم بناءً على تجربة سابقة للأم بالعملية القيصرية الأولى، استشارة الطبيب المتخصص لتقييم إمكانية تجربة الولادة الطبيعية بعد العملية القيصرية الثانية. فبعض النساء يمكنهن تجربة الولادة الطبيعية بعد الولادة القيصرية الثانية، في حين أنه قد يكون هذا غير ممكن بالنسبة للبعض الآخر.

تجدر الإشارة إلى أنه في حالة العملية القيصرية الثانية، قد يستغرق الوقت أطول لأنه سيتم إعادة استخدام نفس الجرح السابق. وعادةً ما يتم محاولة توفير تجربة ولادة آمنة وسلسة للأم والطفل في مثل هذه الحالات.

Si us preocupa la durada de la cesària i la vostra recuperació després d'aquesta, es recomana consultar amb el vostre metge per obtenir informació més precisa en funció del vostre cas individual.

Quant de temps triga a romandre a l'hospital després d'una cesària?

بعد إجراء عملية الولادة القيصرية، يعتبر البقاء في المستشفى ضروريًا للتأكد من سلامة الأم والطفل والتأكد من استشفاء الأم بشكل جيد. وفيما يلي نقدم لكم معلومات حول كم مدة البقاء في المستشفى بعد الولادة القيصرية.

  1. Durada habitual de l'estada a l'hospital:
    بعد الولادة القيصرية، يعتاد الأطباء أن تبقى الأم في المستشفى لمدة تتراوح عادةً بين يومين وثلاثة أيام. يتحتم على الأطباء التأكد من أن الأم قد تعافت بشكل جيد ولا تعاني من أي مضاعفات قبل مغادرتها العناية المركزة.
  2. Recuperació de la mare després de la cesària:
    بعد العملية، تبقى الأم في غرفة خاصة بالمستشفى حتى تستفيق تمامًا من التخدير ويتم فحص صحتها. قد تحتاج الأم إلى إقامة ليلتين أو ثلاث في المستشفى حتى تشعر بتحسن وتستعيد قوتها.
  3. Moviment després de l'operació:
    ينصح الأطباء النساء اللواتي أجريت لهن عملية قيصرية بالحركة بعد الولادة. ينصح النساء بالبدء في المشي خلال الـ 12 ساعة الأولى لتسريع الشفاء وتخفيف أي آلام ممكنة.
  4. Examen de mare i fill abans de la sortida:
    قبل مغادرة المستشفى، يتم فحص الأم والطفل للتأكد من أنهما في حالة صحية جيدة. في حال كانت الأم والطفل بصحة جيدة ولا تواجهان أي مشاكل، يُسمح لهما بالمغادرة خلال 24 إلى 48 ساعة بعد الولادة القيصرية.
  5. de tornada a casa:
    عادةً ما تعود معظم النساء إلى المنزل بعد الولادة القيصرية في غضون يومين أو ثلاثة أيام. ومع ذلك، قد يتم تمديد مدة البقاء في المستشفى اعتمادًا على حالة الأم وتقدم تعافيها.
  6. Instruccions finals:
    من الضروري على الأم أن تتبع توجيهات الأطباء والممرضات بعد العملية القيصرية. يمكن للأطباء مناقشة الخيارات المتاحة للتخفيف من الألم والعناية بالجرح.

Com puc desfer la por abans de la cesària?

تعتبر الولادة القيصرية خيارًا شائعًا للعديد من النساء، وقد يُصاحبها القلق والتوتر قبل العملية. إذا كنتِ تشعرين بالخوف من الولادة القيصرية، فإليكِ بعض النصائح التي يمكن أن تساعدك في التغلب عليها:

  1. تحدثي مع المختصين: يُنصح بأن تتحدثي مع طبيبتك المعالجة حول مخاوفك واستفساراتك. تشعرين بالراحة عندما تتلقين المعلومات العلمية وتفهمين عملية الولادة القيصرية بشكل أفضل.
  2. الحصول على الدعم العاطفي: تحاطي بأشخاص يمكنك الثقة بهم والحديث إليهم، مثل زوجك وأفراد عائلتك وأصدقائك. تبادل المشاعر وتجربة هذه الأحاسيس سوف يساهم في تخفيف القلق الذي تشعرين به.
  3. تعلم تقنيات التنفس والاسترخاء: هذه التقنيات تساعدك في التحكم في القلق والتوتر قبل الولادة القيصرية. يُمكنك ممارسة التنفس العميق والتركيز على تنفسك لمدة بضع دقائق يوميًا للتخفيف من القلق والاسترخاء.
  4. الاعتماد على التحضير والتثقيف: قومي بالتحضير للولادة القيصرية عبر قراءة الكتب المتخصصة وحضور دورات الولادة. سيساعدك ذلك على فهم ما سيحدث أثناء العملية ويقلل من الخوف المرتبط بها.
  5. الاهتمام بالراحة والصحة العامة: قومي باتباع نمط حياة صحي واستمر في ممارسة التمارين الرياضية المناسبة. يُساهم الحفاظ على جسمك قويًا وصحيًا في زيادة شعورك بالثقة والتفاؤل.
  6. الحصول على الدعم من مجموعات دعم الأمهات: التواصل مع أمهات أخريات يمكن أن يكون مفيدًا للتشارك في التجارب والمشاعر المشابهة. قد توفر هذه المجموعات المساندة العاطفية والنصائح العملية للتغلب على الخوف قبل الولادة القيصرية.

اهتمامك بهذه النصائح وتطبيقها بشكل منتظم يمكن أن يساعدك في التخفيف من القلق قبل الولادة القيصرية والشعور بالاطمئنان والثقة في هذه العملية. لا تترددي في البحث عن المساعدة المهنية إذا كان القلق يؤثر على حياتك اليومية بشكل كبير.

Deixa un comentari

la vostra adreça de correu electrònic no es publicarà.Els camps obligatoris s’indiquen amb *